قصة نجاح أحد متدربي UpHand

قصة نجاح أحد متدربي UpHand

برنامج UpHand الفريد، قدّم وخرّج أفضل المستقيلن والمتدربين،،

وإليكم كلمة المُبدع/ أحمد العتري، يعمل كمبرمج ومطور مواقع

برنامج UpHand ذو فكرة سامية لا ربحية هدفه اكتشاف قدرات الشباب العربي في كافة المجالات وتوظيف وتطوير هذه المهارات لوضعها على السكة الصحيحة نحو العمل الحر، ويسعى لتحرير الشباب من فكرة الروتين الوظيفي ليكتشف قدراته ويحصل على عقلية الكفاءة والعمل مقابل المال.

أبدأ أولاً: بالحديث عن فترة التدريب والتي كانت مع واحد مع ألمع وأمهر المدربين المختصين في مجال العمل عن بُعد وهو ذو خبرة عميقة في هذا المجال، هذه الفترة التدريبية والتي كانت مدتها يومين في كل يوم ثلاث ساعات محورها.

تثبيت عقلية العمل الحر في حياتنا فيصبح لديه شغف أكبر توظيف موهبته بالشكل الصحيح في هذا المجال

تعلمنا في مرحلة التدريب أن الإنسان هو المسؤول الأول والأخير عن جاحه كلما بذل مجهود أكبر ونظم وقته أكثر للوصول، لقد كانت أيام التدريب مهمة جداً لرسم الخطوط الأولية للإنطلاق في ميدان العمل الحر، وبآخر الدورة يتم إعطائنا شهادة اكمال الدورة التدريبية المكثفة في مجال العمل الحر.

ثانياً: تأتي المقابلة والتي ستحاول أن تجمع أفكارك وكل ما تعلمته بها في عشرة دقائق كانت كفيلة بإعطائي ثقة عالية بنفسي على أننتي أستحق كل مجهود يُبذل من قبل طاقم التدريب ليصنعوا مني شاب ذو فكرة جديدة تواكب متطلبات العمل العصرية.

فأنت في مقابلة مع أحد أهم المختصين ذو الكفاءات العالية تُعرف بها عن نفسك وتعرض أعمالك بسيطة كانت أم ضخمة فهذا يساعدك بأن تكون مؤهل لمرحلة الإحتضان، وقد كان هذا تحدي كبير بالنسبة لشاب حديث التخرج ومع كل هذا التوتر، فقد كانت المقابلة ألطف ما يكون وهذا دليل على احترافية مدير الحوار.

ثالثاً: وأخيراً مرحلة الاحتضان

فقد كانت لمدة شهر كامل على عدد من الجلسات المتقنة والمتميزة بتميز المختص الذي قدمها، إذ أن لكل مسمى وظيفي مدرب يُنمي مهاراته ويعلمه طريق التسجيل على منصات العمل الحر عربية كانت أو عالمية، مع تفكيك كل العقبات وهذا يُعطي روح الثقة والإنتاجية والحماس لدى المتدرب إذ أنه يُصبح قادر على الاتكال على نفسه من خلال التقديم للوظائف وطريقة كتابة عروض العمل وإقناع الزبائن، فإنها خطوة جريئة لشاب طموح.

كانت ارشاداته متميزة بقدر تميزه صدقاً أعطى من وقته الكثير لأستطيع أن أحصل على أعمال أفضل، وهذا دليل على أنه متمكن وصاحب خبرة في هذا المجال.

شكراً كثيراً لكل طاقم التدريب في برنامج UpHand، أنتم بالفعل رواد في العطاء والتميز من دون مقابل، أرى لكم مستقبلاً باهراً، زادكم الله من فضله وعطائه.

 

شارك

إقرأ ايضاً

الكاتب

أحمد العتري

نجاحات UpHand

قصة نجاح

سلسبيل الوادية

نجاحات UpHand

نجاحات UpHand

سوزان العالول

العمل عن بُعد

أنواع وظائف العمل الحر للمستقلين

Aya Khaled

التعليقات

  1. What an eye-opening and thoroughly-researched article! The author’s meticulousness and aptitude to present complex ideas in a comprehensible manner is truly commendable. I’m totally captivated by the breadth of knowledge showcased in this piece. Thank you, author, for offering your expertise with us. This article has been a game-changer!

  2. Hi there I am so grateful I found your blog, I really found you by mistake, while I was searching on Bing for something else, Anyhow I am here now and would just like to say kudos for a tremendous post and a all round entertaining blog (I also love the theme/design), I don’t have time to read through it all at the minute but I have saved it and also added your RSS feeds, so when I have time I will be back to read more, Please do keep up the awesome work.

  3. Thanks for the auspicious writeup. It in truth used to be a leisure account it. Glance advanced to far brought agreeable from you! However, how could we keep in touch?

  4. I’ve been surfing on-line greater than 3 hours today, yet I by no means found any fascinating article like yours. It?s pretty value sufficient for me. Personally, if all site owners and bloggers made excellent content as you did, the internet shall be much more helpful than ever before.

  5. Merhaba Ben Haluk Hoca, Aslen Irak Asıllı Arap Hüseyin Efendinin Torunuyum. Yaklaşık İse 40 Yıldır Havas Ve Hüddam İlmi Üzerinde Sizlere 100 Sonuç Veren Garantili Çalışmalar Hazırlamaktayım, 1964 Yılında Irak’ın Basra Şehrinde Doğdum, Dedem Arap Hüseyin Efendiden El Aldım Ve Sizlere 1990 lı Yıllardan Bu Yana Medyum Hocalık Konularında Hizmet Veriyorum, 100 Sonuç Vermiş Olduğum Çalışmalar İse, Giden Eşleri Sevgilileri Geri Getirme, Aşk Bağlama, Aşık Etme, Kısmet Açma, Büyü Bozma Konularında Garantili Sonuçlar Veriyorum, Başta Almanya Fransa Hollanda Olmak Üzere Dünyanın Neresinde Olursanız Olun Hiç Çekinmeden Benimle İletişim Kurabilirsiniz.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليقات